الاطعمة المفيدة والمهمة للمرأة الحامل في الأشهر الأولى للحمل

في بداية الحمل، غثيان وقيء وكسل نوماً ما، أعراض تصيب المرأة الحامل في الأشهر الثلاثة الأولى، والتي قد تميل لأنواع معينة من الطعام وتبتعد عن أخرى تحت ما يسمى “الوحام”، كذلك تجد المرأة صعوبة في ترك نمط تغذيتها السابق، والالتزام بنظام غذائي للحامل، يناسب وضعها الحالي، ولتحافظ على صحتها وصحة الجنين طوال شهور الحمل، ومن المعتقدات المعروفة عند معرفة خبر الحمل كثرة تناول الطعام، وهو اعتقاد خاطئ فما يهم هو الكيف وليس الكم، أي تناول طعام صحي يؤمن لكِ الحصول على جميع العناصر الغذائية التي تحتاجينها أنتِ والجنين.

التغذية في الشهور الثلاثة الأولى للحمل:

يجب أن تشمل وجباتكِ اليومية مجموعة متنوعة من مجموعات الغذاء الرئيسية أي “الفواكه والخضروات، والبروتينات، والنشويات، ومنتجات الألبان”. يصاحب الشهور الأولى من الحمل أعراض مثل الإعياء والتقيؤ وفقدان الشهية، ويمكنكِ التغلب عليها باتباع ما يلي:

  • نقسم الوجبات إلى أربع أو خمس وجبات خفيفة.
  • نتناول أكلات سهلة الهضم وقليلة الدهون مثل خبز التوست، والفواكه والخضروات، واللحوم قليلة الدسم والدجاج والسمك.
  • نتناول كمية كافية من السوائل خاصة الماء والعصائر الطبيعية الطازجة، وذلك لتعويض ما يفقده الجسم من سوائل في أثناء التقيؤ.
  • يجب خلال الشهور الثلاثة الأولى من الحمل الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك، نظرًا لأهميته البالغة لنمو الجنين، ومن هذه الأطعمة ( الخضروات الورقية الداكنة مثل السبانخ، والبقوليات مثل الفاصوليا والعدس، وعصير البرتقال والأفوكادو والبروكلي).
  • ينصح بتناول حبوب “حمض الفوليك” من الشهر الأول للحمل أو قبل الحمل بعد استشارة الطبيب أولًا، الذي يصف لكِ بعض المكملات الغذائية أو الفيتامينات التي قد تحتاجينها في بداية الحمل.
  • شرب الحليب أو منتجات الألبان، لأهمية الكالسيوم للأم والجنين.
  •  المكسرات تناول مقدار صغير من المكسرات غير المملحة يوميًّا يساعدك على إمداد جسمك بالبروتين والمعادن اللازمة كالماغنسيوم والزنك.
  • الثوم يساعد تناول الثوم في التقليل من ارتفاع ضغط الدم الذي قد تتعرض له المرأة الحامل، كما ويقلل من خطر الإصابة بتسمم الحمل، ويمكن أكله بإضافته الى الطعام.