أسباب وراء رائحة الفم الكريهة وطرق التخلص منه

تعد رائحة الفم الكريهة مشكلة من المشاكل اليومية المزعجة التي يتعرض لها معظم أهل الأرض، وتشكل رائحة الفم الكريهة الحرج للأشخاص المصابين بها، وتعود أسباب رائحة الفم الكريهة لأسباب مختلفة منها صحية تتعلق بأمراض في الجسم، وكذلك قد تكون أسباب تتعلق بعادات يومية خاطئة أو أنواع معينة من الأطعمة، فيا ترى كيف يمكن التخلص من هذه الرائحة الكريهة وما هي الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الرائحة الكريهة.

الأسباب التي تؤدي الى حدوث الرائحة الكريهة للفم:

  • الأدوية:

تعمل بعض الأدوية على جفاف الفم مما يؤدي الى الرائحة الكريهة للفم مثل ( أدوية الضغط – الاكتئاب – الحساسية – قرحة المعدة ).

  • الطعام:

تعد بعض أنواع الطعام سبباً رئيساً لظهور رائحة الفم، مثل ( الثوم – البصل – بهارات الكاري – بهارات السمك – المشروبات الحمضية – القهوة). ويعود السبب من رائحة الفم الكريهة التي تسببه الأطعمة هو التصاق بقايا الطعام بالأسنان وبذلك تساعد على نمو البكتيريا.

  • التبغ ومنتجاته:

التبغ ومنتجاته من سجائر من أهم الأسباب التي تترك رائحة كريهة في الفم، لأنه يترك مواد كيميائية في فم المدخن ويعد كذلك سبباً في مرض اللثة التي تؤدي الى أمراض السرطان.

  • عدم الإهتمام بنظافة الأسنان:

عند عدم تنظيف الأسنان سواء بالماء والصابون أو بمعجون الأسنان يؤدي الى حدوث الرائحة الكريهة.

  • جفاف الفم:

يعمل اللعاب على غسل الفم وترطيبه، وفي حالة عدم قدرة الجسم على إنتاج اللعاب سيؤدي ذلك الى جفاف الفم مما يؤدي الى ظهور رائحة كريهة في الفم.

  • التهاب الفم واللثة والجيوب الأنفية:

بسبب تكون البكتيريا تسبب التهابات الفم واللثة دائماً رائحة الفم الكريهة، لذا ينصح بالمضمضة بماء وملح بعد كل وجبة إذا كان لديك قرحة في الفم أو أي التهاب في اللثة.

كيف يمكن التخلص من رائحة الفم ؟

لكي يمكننا التخلص من رائحة الفم الكريهة علينا في البداية معرفة السبب وراء ذلك، ومن أهم الطرق التي يمكننا التخلص من الرائحة تنظيف الفم بشكل يومي حيث فرشاة الأسنان تعطينا نتائج أفضل ويتم تفريش الأسنان مرتين في اليوم على الأقل، أما إذا كانت رائحة الفم بسبب مرض فلا بد من العمل على معالجة هذا المرض، كما أنه ينصح بترك التدخين وترك عادة مضغ التبغ، وكذلك لا بد من شرب كميات كبيرة من الماء من أجل مساعدتنا على إبقاء الفم رطباً، وتناول الطعام الصحي، أما إذا كان السبب بعض الأدوية فلا بد من استشارة الطبيب في امكانية استبدال الدواء بنوع آخر غير مسبب الرائحة الكريهة، ويمكن أخيراً مضغ أوراق النعناع والبقدونس وعلينا التقليل من شرب القهوة والامتناع عن تناول الأطعمة والأشربة السكرية لتقليل تجمع البكتيريا.