فوائد عشبة الفيجن ( سذاب )

نبات عشبي معمر من الفصيلة السذابية، يبلغ ارتفاعه 100 – 50 سم، الأوراق مركبة صغيرة بلون أخضر مائل للزرقة، الأزهار صفراء لها رائحة عطرية قوية، الثمرة كبسولة تتوسط الزهرة تشبه حبة البن إلا أنها مستديرة، النبات متحمل للجفاف ولكن الري والأمطار تساعد على تجديد النبات،ويفضل الأجواء الحارة المشمسة.

و فوائد عشبة الفيجن جعلتها نبات مهم فهي في الأساس تزرع بالحديقة النباتية، وتزرع أيضا لصفاتها الطبية، وأيضا باعتبارها بهار ، و كطارد للحشرات، وقد استخدمت على نطاق واسع لخصائصها المضادة للجراثيم، المضادة للفيروسات، المضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة،  هذه العشبة لديها مكانة خاصة في الطب الشعبي الأوروبي، ولا يزال تستخدم على نطاق واسع وإليكم أهم الفوائد الطبية لنبات الفيجن المذهلة وبعض التحذيرات عند تناول هذه العشبة.

استخدامات نبات الفيجن في مجال الطب:

  1. يستخدم في علاج آلام المعدة وضيق التنفس والتهابات الكلى والمسالك البولية.
  2. يستخدم في علاج البواسير ( كمغطس ).
  3. التدليك لتخفيف آلام الظهر، ولعلاج أوجاع المفاصل (الروماتزم).
  4. علاج اضطرابات الحيض والنفاس.
  5. لمعالجة الصدفية ( كغسول يومي). وكذلك بخلط مطحون النبات بزيت الزيتون وزيت القزحة والخروع بالدهن.
  6. لطرد  القمل ( بغسل الشعر بمغلي النبات ).
  7. يستخدم كقطرة لعلاج ألم الأذن، وفي الأنف لعلاج الصداع والصرع.

التحذيرات عند استخدام نبات الفيجن:

يعتبر الفيجن من النباتات التي يمكن أن تشكل خطراً لأن الأجزاء الهوائية سامة، لذا فإن تناول واستخدام النبات يجب أن يكون بحذر، لأنه قد يسبب أضرار صحية للإنسان مثل الحروق الجلدية لدى ملامسته المباشرة للجلد لذوي الحساسية الجلدية، كما تناول كميات زائدة يسبب آلام في المعدة، ويحظر على النساء الحوامل استعماله لأنه يسبب الإجهاض.